لاول مرة صرف 25% من سلع فارق نقاط الخبز خلال اليوم الاول من الشهر

لاول مرة صرف 25% من سلع فارق نقاط الخبز خلال اليوم الاول من الشهر
كتبت بسنت الجندى
شهد اليوم الاول لصرف المقررات التموينية   لشهر ينايرو فارق نقاط الخبز اقبالا كبيرا من المواطنين غير مسبوق حيث تم توزيع سلع فارق نقاط الخبز بقيمة 120 مليون جنيه من خلال 4 ملايين عملية بما يعادل 25% لاول مرة خلال يوم واحد من اجمالي سلع فارق نقاط الخبز و تواصل منافذ توزيع السلع التموينية و التي تصل الي 35 الف منفذ تتضمن  محلات البقالة التموينية و فروع جمعيتي و و منافذ شركتي تجارة الجملة و المجمعات الاستهلاكية نشاطها في توفير السلع لاصحاب البطاقات التموينية  حتي نهاية الشهر و سلع فارق نقاط الخبز حتي يوم 20 من الشهر  و اكدت تقارير المتابعة للاسواق و المحافظات توافر السلع بكميات كبيرة و زيادة  نسب الاقبال من المواطنين علي الحصول علي السلع التموينية و توافر السلع مما انعكس علي زيادة الطلب و انخفاض الاسعار لمعظم السلع مقارنة بالاسواق و القطاع الخاص
و صرح اللواء محمد علي مصيلحي وزير التموين و التجارة الداخلية  انه صدرت تعليمات الي مديري التموين و التجارة الداخلية بالمحافظات و الاجهزة الرقابية بتكثيف الرقابة علي المحلات و المنافذ للتأكد من توافر السلع و خاصة التي يزيد الاقبال عليها و الاقل سعرا مثل السكر و الذي يصل سعره الي 7 جنيهات و الزيت  10 جنيهات و المكرونة  225 قرشا للعبوة  و العدس  20 جنيها للكيلو و الفول  7 جنيهات للكيلو و ان يتم تكثيف الرقابة للتأكد من الالتزام بالمواعيد المحددة للبيع للجمهور و ان يتم فتح المنافذ من الساعة التاسعة صباحا و حتي العاشرة لمواجهة الاقبال المتزايد من المواطنين 
 
و اصدر اللواء محمد علي مصيلحي  تعليمات للشركات باستمرار ضخ السلع  يوميا للبقالين و منافذ جمعيتي علي مستوي الجمهورية و ان يتم فتح المخازن علي مدار اليوم و زيادة معلات الصرف خلال الايام الاولي من الشهر للحد من الزحام و ان يتم التنسيق مع شركات الماكينات و البطاقات لحل اي مشكلة فورا في السيستم لضمان استمرار الصرف للمواطنين   و وطلب الوزير  حصر يومي للسلع التي يتم توزيعها و التنسيق مع مخازن شركات الجملة في حالة وجود اي نقص في اي سلعة و ان يتم التوزيع طبقا لعدد السكان بكل منطقة 
و اكد اللواء مصيلحي ان نظام شراء البقالين  و فروع جمعيتي  لسلع فارق نقاط الخبز من القطاع الخاص ساعد علي سرعة توفير السلع و عدم تأخير الصرف مما ساعد علي زيادة الكميات التي تم توزيعها في اليوم الاول من الشهر و الذي انعكس علي زيادة المنافسة بين الموردين مما ينعكس علي خفض الاسعار و تحسين جودة السلع للمواطنين و اشار انه بدأ صرف مستحقات البقالين و فروع جمعيتي علي حساباتهم في البنوك بعد الانتهاء من عمل المحاسبات بالتنسيق مع الشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية 
 

تاريخ الإضافة : 2-01-2017

    

القائمة البريدية

ادخل بريدك الالكترونى للاشتراك فى قائمتنا البريدية

  •