«جمارك الإسكندرية»: مزاد علني لبيع سيارات «المهمل» إذا مر عليها 30 يوما

«جمارك الإسكندرية»: مزاد علني لبيع سيارات «المهمل» إذا مر عليها 30 يوما
الشروق
قال أشرف عبد العزيز رئيس مصلحة الجمارك بالإسكندرية، إنه تم الإفراج عن 8900 سيارة منذ بداية يناير الحالي حتى الآن في مقابل 5280 سيارة العام الماضى في نفس التوقيت، موضحا أنه في حال مرور 30 يوما على وجود السيارات في الساحات التخزينية بميناء الإسكندرية تعامل "كمهمل" ويتم اتخاذ الإجراءات على الفور ببيعها في مزاد علني.
وأضاف عبد العزيز -في تصريحات لـ"الشروق"- أن السيارات الموجودة حاليا لم يتقدم أصحابها ببيان جمركي كشرط أساسي للإفراج عنها، ذاكرا أن مهمة المصلحة تقف عند هذا الحد وليس لها علاقة بالتخزين.
وقد صدر بيان رسمي جمركي -صدر الأربعاء الماضي- أشار إلى الإفراج 8898 سيارة ملاكي خلال شهر ديسمبر 2018 بقيمة أكثر مليار دولار.
وفي ذات السياق، قال الدكتور رضا الغندور المتحدث الرسمي لميناء الإسكندرية- اليوم الأحد في تصريحات صحفية- أن تكلفة الأرضية الخاصة بتخزين السيارات تصل إلى 16 جنيها للمتر المربع في اليوم، ويتم دفع تلك الضريبة طوال فترة وجودها في السعة التخزينية المحددة لها في الميناء، بالإضافة إلى تكلفة أخرى خاصة بالقطر والإرشاد والفرز والتأمين والشيالة والعبارة، وتحصل الميناء على 50% ممن تحصله شركة المستودعات المصرية.
وأوضح أن السفن تدفع الأرضية بمجرد دخولها الرصيف الداخلي، ولا تدفع في حالة الأحوال الجوية السيئة التي تغلق البوغاز وتمنع السفن من الخروج، ذاكرا أن تلك التحركات تتبع قواعد القانون الدولي.
وأكد "الغندور"، أن حملة "خليها تصدي" موجودة منذ 4 سنوات، لكن ذاع اسمها وتكرر مع "زيرة" الجمارك وإعفاء الاتحاد الأوروبي للجمارك، ذاكرا أن الموديلات الجديدة ليست وليدة شهر يناير ولكن الموضوع يبدأ من شهر 9، وتبدأ في التزايد شهر يناير من كل عام.
ورأى أن قضية "المهمل" واسعة وتدخل فيها أطراف كثيرة ثابتة ومتغيرة، مضيفا: "من الأولى الرقابة على الصادرات والواردات، الوضع في حاجة إلى تغيير القوانيين للتعامل مع ذلك المهمل".
وأوضح أن عقد مزاد علني لبيع السيارات ليس من مهام ميناء الإسكندرية ولكن من اختصاص الجمارك.

تاريخ الإضافة : 28-01-2019

القائمة البريدية

ادخل بريدك الالكترونى للاشتراك فى قائمتنا البريدية

  •